المادة العلمية للمحاضرة الأولى من دورة شرح أنواع الجمل

فهذه المادة العلمية للمحاضرةِ الأولى من دورة شرح أنواع الجمل، وقد شرحنا فيها تمهيدًا مع مبحثين من الكتاب.
فأمَّا التمهيد فقد تكلمت فيه عن مقدمة عن تقسيمة الجُمل في النحو العربي، من جملة فعلية وجملة اسمية، وجملة لها محلّ، وجملة لا محلّ لها من الإعراب، وهكذا.
والمبحث الأول من الفصل الأول عن معنى (لا محل له من الإعراب).
والمبحث الثاني من الفصل الأول عن (شرح الجملة الابتدائية).

أجزاء الجملة

إذا بحثنا في الجمل التي معنا وجدنا أن الكلمات إبراهيم، إسماعيل، والفلاح، ألفاظ تسمي بها أشخاص، وأن الكلمات، الحصان، والقط، والشاة، ألفاظ تسمى بها أنواع من الحيوان، وأن القمح، والفول، والشعير، ألفاظ تسمي بها أنواع من النبات.

تعريف الجملة لغة واصطلاحا

لفظ الجملة لم يُستخدم في النحو إلا في عصر متأخر نسبيًّا؛ إذ كان أول من استعمله مصطلحًا محددَ الدلالة محمد بن يزيد المبرد في كتابه المقتضب
فالمبرد يقصد بمصطلح الجملة: الفعل والفاعل، والمبتدأ والخبر، وقد جعَل الفعل والفاعل نظيرين للمبتدأ والخبر.
“ولم يكن قبل المبرد استعمال لمصطلح الجملة، بل أطلق سيبويه على رُكني الإسناد: المسند والمسند إليه،

الاسم والفعل والحرف

الاسم:يقصد به: ما دلَّ على معنى في نفسه، وليس الزمن جزءًا منه، مثل “محمد، خالد، النَّدى، الزرع، البهجة”.
الفعل: يقصد به: ما دل على معنى في نفسه والزمن جزء منه، مثل: “ثَابَرَ، تَفَوَّقَ، يُثَابِرُ، يَتَفَوَّقُ، ثَابِرْ، تَفَوَّقْ”.
الحرف:هو ما لا يظهر معناه في نفسه، بل مع غيره.

مسألة: اسمية كيف

المؤلف: أبو البقاء العكبري المحقق: د. عبد الرحمن العثيمين مسألة: [اسميّة كيف] كيف اسم بلا خلافٍ، وإنَّما ذكرناها هنا لخفاء الدَّليل على كونها اسمًا، والدَّليل على كونِها اسمًا من خمسة أشياء:أحدها: أنَّها داخلةُ تحت حدِّ الاسمِ، وذلك أنّها تدلُ على معنىفي نفسها ولا تَدُلُّ على […]

أبواب الفعل الثلاثي المجرد

إعداد: المدرسة العربية أبواب الفعل الثلاثي المجرد أبوابُ الفعلِ: أوزانُهُ التي وَرَدَ عليها في اللغة العربيةِ. فالفعلُ الماضي ” كَتَبَ ” وزنُهُ ” فَعَلَ “. والفعل ُ المضارعُ ” يَكْتُبُ ” وزنُهُ ” يَفْعُلُ “. وعندَ الجمعِ بينَ الماضي والمضارعِ نقول: إنّ وزنَ ” كَتَبَ […]

الجملة

الجملة في النحو العربي هو كل لفظ سواء كان مفيداً أو غير مفيد، فإذا كان مفيداً سمي جملة مفيدة أو كلاماً، وإن لم يكن مفيداً سمي جملة غير مفيدة.
هي كل جملة تبدأ باسم مرفوع معرف يعرب مبتدأً، ويتممه أو يكمل معناه صفة مشتقة مرفوعة تعرف بالخبر. مثل: محمد مسافر وعلي قادم. ومنه قوله تعالى: ﴿الأعرابُ أشدُ كفراً ونفاقاً﴾.