وظيفة الحروف

وقف علماء النحو في حدهم لحروف المعاني على وظيفتها في الجملة فقالوا: لفظ يدل على معنى في غيره، يربط بين أطراف الجملة، ولم يقفوا عند ماهيته وحقيقة ذاته.
وكان على الحاد أن يُفرق بين الماهية والوظيفية، وأن تكون ألفاظه بعيدة عن العموميات وعن المجاز والمشترك والوحشي. وأحكام اللغات لا تنتهي إلى القطع من الاحتمالات البعيدة. وقال التبريزي: ليس للحرف معنى حتى يقال: إنه مستعمل فيه أو يدل عليه.

عطف البيان يعرب بدلا إلا في حالتين

عطف البيان يعرب بدلا إلا في حالتين
كل ما جاز أن يعرب عطف بيان جاز أن يعرب بدلا إلا في حالتين هما:
الحالة الأولى: إذا امتنع الاستغناء عن التابع. الحالة الثانية: إذا امتنع إحلال التابع محل المتبوع.

‌‌باب الموصولات

الاسمية: الذي والتي وأي بمعنى الذي وأية بمعنى التي، ومن وما وذو الطائية والألف واللام بمعنى الذي والتي، وذا إذا كانت مع ما الاستفهامية وأريد بها معنى الذي والأُلى بمعنى الذين. ومن الحرفيات: أن الناصبة للأسماء وأن وما وكي المصدريات. ولا بد لها من صلة […]