تعريف علم النحو والصرف

تأليف: عَبد الله بن يُوُسف الجُدَيْع

تعريف علم النحو والصرف

تعريف علم النحو:

لغةً: من (نحا) أي: قَصَدَ، وسُمِّيَ بذلكَ لأنَّ المتكلِّمَ يَنحو (يقصِدُ) بتعلُّمِهِ كلامَ العَرَب.

واصطلاحاً: علمٌ بأصولٍ تُعرَفُ بها أحوالُ الكلمة العربيَّة من جهةِ الإعرابِ والبناءِ.

موضعه: آخِرُ الكلمة.

‌‌علل النحو نوعان:

‌‌نوع ظاهرٌ: وهو ما يمكِنُ التعبير عنه بـ “القاعدة النَّحوية” مثل قولهم: (كلُّ فاعلٍ مرفوعٌ).

‌‌ونوع خفيٌّ: وهو بيانُ سببِ القاعدة، كمَعْرِفَةِ: (لم صارَ الفاعلُ مرفوعاً؟ والمفعول منصوباً؟)، ويُسمَّى هذا

النَّوع: علَّة العلَّة، وليس تعلُّمه ضرورياَّ، إنَّما المهمُّ معرفةُ القواعد لضَبْط الكلام.

تعريف علم الصرف:

علمٌ يبحثُ في بِنْيةِ الكلمة من حيثُ بناؤُها ووزْنُها وما يطرأ على تَركيبِها من تَغيير.

موضعه: الاسمُ غيرُ المبنيِّ، وَالفِعْلُ غيرُ الجامدِ. ليسَ منه الحروفُ.

المصدر: المنهاجُ المختَصر في عِلمي النَّحو وَالصَّرف

اخترنا لكم

    ترك تعليق