"حروف البدل" وهي اثنا عشر حرفا .. يجمعها قولك (طال يوم أنجدته)

المؤلف: ابن القَطَّاع الصقلي
تحقيق: أ. د. أحمد محمد عبد الدايم

 

باب “حروف البدل”
وهي اثنا عشر حرفا .. يجمعها قولك (طال يوم أنجدته):
فالطاء: تبدل من التاء في افتعل إذا كانت بعد صاد، أو ضاد، أو طاء، أو ظاء، نحو اصطبر واضطهد واطلب واظطلم، وقد أبدلت التاء في فعلت، إذا كانت بعد هذه الحروف، وهي لغة قوم من بني تميم، يقولون حصط، وفحصط، يريد حصت وفحصت.


والألف: تبدل من الياء والواو في قام وصار ورمي وغزا. ومن الواو في ياجل. ومن التنوين في رأيت زيدا، ومن النون الخفيفة (10/أ) في اضربا وقالوا في الاس عاب في العيب، وجال البئر في الجول (هكذا)


واللام: من النون في أصيلال، وليس ذلك بمطرد.


والياء: تبدل من الواو (في قيل، وميزان، وكية، ولية، ويبجل و (من الواو) إذا صغرت بهلولا أو جمعته، ومن الألف إذا جمعت قرطاسا، وفي أفعى عند الوقف لغة لطئ، وغيرهم، ومن الواو والألف فى، النصب، والجر، فى مُسلِمَين ومُسلِمِين، ومن الهمزة في قريت وأخطيت. ومن الحرف المدغم في قيراط ودينار، وسيد، وميت، لأن الأصل قراط ودنار وسيود وميوت وفى مغزى وملهى.


والواو: تبدل من الياء فى رحوى وعمرى وشرري وتقوي وطوبي، وكوسي. وتبدل في مثل فتو، وليس بمطرد. وتبدل من الألف في أفعو وحيلو، في الوقف في لغة طيء، وفي ضورب وتضورب وضوارب، ومن همزة التأنيث في حمراوان، ومن الهمزة المبدلة من الواو في كساوان وكساوى، وأبدلوا (الواو) من الهمزة إذا انفتحت، وهي (10/ب) مفتوحة. قالوا: الله وكبر، بواور محضة ليس فيها من الهمز شيء.


والميم: تبدل من النون إذا كانت قبل الياء، وكانت النون ساكنة، في نحو العمبر في العنبر، وشمباء في شنباء. وتبدل من الواو في فم، وليس بمطرد، لأن أصله فوه. والدليل علي ذلك قولهم في التصغير فويه، وفي الجمع أفواه، وزعم سيبويه أن الأصل فيه فوه بالإسكان.

 

 

والهمزة: تبدل من الواو في قائم، ومن الياء في سائر، وسقاء، وغطاء، ومن الواو في أجوه، وقؤول، وإسادة وإعاء، ونحو ذلك، . وأبدلوها من الواو في وناة، ووحد، فقالوا أناة وأحد.


والنون: تبدل من الهمزة في فعلان فعلي نحو غضبان، وعطشان، وتبدل من اللام في رفل ولعل، وفي صنعاء، وبهواء إذا نسبت إليهما.


والجيم: تبدل من الياء المثددة، في علي وعوفي قال الراجز:

(عمي عويف وأبو علج المطعمان اللحم بالعشج)

 

– ومن الياء المخففة، أنشد أبو زيد (11/أ):

(يارب إن كنت قبلت حجتج فلا يزال شاحج يأتيك بج)


والدال: تبدل من التاء، بعد الزاي في مزدجر، ومزدان، ومن قال: حصط قال في فزت وأخذت فزد وأخذد.

 

 

والتاء: تبدل من الواو في تراث، وتخمة، وتولج، واتلج، ومن السين في ست، ومن الياء في أسنت، وهذا لا يطرد، ولكن يطرد إبدالها من الياء في اتعد واتأس.


والهاء: تبدل من تاء طلحة في الوقف، وقد أبدلت من الياء في هذي، وذلك غير مطرد وتبدل من الهمزة في هرحت، وهياك. ولا يطرد أيضا. وفي ماء والأصل فيه ماه، والدليل على ذلك قولهم في التصغير مويه، وفي الجمع مياه، وأمواه.

 

المصدر: أبنية الأسماء والأفعال والمصادر

ترك تعليق